المطوية الأم : قضايا إسلامية : القضاء والقدر (الزوار: 3931)
القضاء والقدر
القضاء والقدر من القضايا الشائكة في الفكر الإسلامي فهناك آيات نفهم من ظاهرها أن الإنسان مسير ليس له من الأمر شيئا، وهناك آيات أخرى تؤكد مسئولية الإنسان عن أفعاله وأنه سيحاسب عليها. وقد تبنت المعتزلة فكرة مسئولية الإنسان وتبنت الأشعرية فكرة القضاء والقدر. ولم يكن الأمر محصور في الفكر بل تعداه إلى السياسة والحكم وسلوك عامة
أرسل الموضوع لأصدقائك | الإشتراك في المطوية

قائمة بالموضوعات في المطوية

القضاءُ والقدَر مُقابل مسؤوليَّةِ الإنسان
يقول علاء الدين الأعرجي،هناك آيات تؤكد على القضاء والقدر منها:
﴿إنّا كلّ شيءٍ خلقناه بقدَر﴾ (القمر: 49)، و﴿قُلْ لن يُصيبَنا إلاَّ ما كتبَ الله لنا﴾ (التوبة: 51). و﴿قُلْ لا أَملكُ لنفسي ضَرًّا ولا نفعًا إلاَّ ما شاءَ الله﴾ (يونس: 49)،و﴿ما أصاب من مُصيبةٍ في الأرضِ ولا في أنفسكم إلاَّ في كتابٍ من قبل أن نَبْرَأَها إنَّ ذلك على الله يسير﴾ (الحديد: 22)، و﴿وكلُّ صغيرٍ وكبير مُسْتَطَر﴾ (القمر: 53)، و﴿إنَّ الله يُضِلُّ مَن يشاء ويهدي من يشاء﴾، و﴿فلم تقتلوهم ولكن الله قتلَهم﴾ (الأنفال 17) وغيرها.
ولكن ينبغي أن نلاحظَ وجودَ آياتٍ أُخرى مُناقضة ومُعدِّلة تخالفُ ظاهرَ
أرسل الموضوع لأصدقائك | عرض تفـاصيل الموضوع | أعرض التعليقات/ أضف تعليق
حياة اﻹنسان بين التسيير والتخيير
تناقش الأستاذة رحاب التميمي إشكالية الجبر والإختيار. وتعلل ذلك بأن "علم الله إذن يشمل كل شيء" فهل الله يعلم ولا يقضي؟ "اعملوا فكل ميسر لما خلق له" فإذا لم أتعلم السباحة فسأغرق. هذا قضاء الله فإن إلتزمت بسنن الله الكوتية صلحت دنياي (وآخرتي) وإن عاندت كما عاند عباس بن فرناس وحاول الطيران دون معرفة قوانين الطيران سقط ومات، بينما نجح الإخوان رايت عندما علما قوانين الطيران. ترى ماذا يحدث للغسالة المكهربائية إذا حاولت تشغيلها بالمخالفة لقواعد التشغيل المنصوص عليها في دليل التشغيل، لا شك
أرسل الموضوع لأصدقائك | عرض تفـاصيل الموضوع | أعرض التعليقات/ أضف تعليق